فوائد الزعتر البري للجنس

يتميز الزعتر البري بأنه من الأعشاب التي لها رائحة عطرية مميزة ومركزة وله الكثير من الفوائد ، الاسم العلمي له هو Thymus serpyllum  ، والزعتر عشبة شبيه بالنعناع أو من عائلة النعناع هو ضمن مجموعة التوابل العشبية ولكنه يحتوي على عناصر ومركبات تجعله مفيد للصحة العامة ، يوجد أكثر من 400 نوع من الزعتر منهم الزعتر البري ، الذي كان يستخدم عند القدماء المصريين لأغراض التحنيط ويستخدم في صناعة البخور ، اكتسب الزعتر البري شهرته بقدرته في تحفيز الدورة الدموية ومنع الإجهاد فهو مفيد لمن يعانون من الأمراض الجنسية .

فوائد الزعتر البري الصحية والجنسية

بفضل مذاقه المتميز يظل الزعتر عنصرًا رئيسيًا في جميع وصفات الطهي ، والعلاجات الشعبية لعدد من الأمراض كحب الشباب وارتفاع ضغط الدم .

علاج حب الشباب

ويتميز الزعتر بخواصه المضادة للبكتيريا تم اختبار تأثيرات الزعتر من قبل العديد من الباحثون في المملكة المتحدة ، كانت النتائج مثيرة للإعجاب فهو يحارب البثور بشكل فعال .

خفض ضغط الدم

زعتر Thymus linearis Benth نوع من الزعتر البري وجد في باكستان وأفغانستان ، في دراسة علمية تم إجراءها لاختبار قوته وجد أنه قادر على تقليل معدل ضربات القلب لدى فئران التجارب المصابة بارتفاع ضغط الدم ، كما أنه قادر على خفض نسبة الكولسترول في الدم ، يمكن وضع الزعتر في الطعام واستبداله بالملح لمرضى أمراض القلب .

الزعتر لوقف السعال

غالبًا ما يستخدم الزعتر البري كعلاج طبيعي للسعال ، في إحدى الدراسات العلمية تم مزج أوراق الزعتر مع نبات اللبلاب لاختبار تأثيره على التخفيف من حدة السعال وغيره من أمراض التهاب الشعب الهوائية الحادة ، وتم التأكد من ذلك فهو مناسب لعلاج التهاب الحلق والتخفيف من حدة السعال .

الزعتر لتعزيز صحة الجهاز المناعي

يمكن الحصول على جميع الفيتامينات التي يحتاجها الجسم من الزعتر فهو يحتوي على فيتامين سي وفيتامين أ فهو مناسب للقضاء على البرد والزكام والأنفلونزا كما أنه مصدر مهم للحديد والنحاس والألياف الغذائية والمنجنيز .

الزعتر لتطهير

يمكن استخدام زيت كمطهر فهو يحتوي على مادة الثيمول التي لها خصائص مضادة للفطريات ، قومي بوضع بعض قطرات من الزيت على ماء التنظيف تشير الأبحاث العلمية لقدرته في القضاء على العفن ، فهو غني بمادة الكارفكرول التي تقتل الميكروبات والجراثيم التي تسبب المرض للإنسان كما أنها قادرة على قتل الفطريات والطفيليات .

الزعتر البري لصحة القلب

يحتوي الزعتر على مزيج من مضادات الأكسدة والفيتامينات المعادن مثل الحديد والنحاس والمنجنيز والبوتاسيوم ومما لا شك فيه أن لها تأثيرات إيجابية على صحة القلب ، حيث أن البوتاسيوم بمثابة موسع للأوعية بإمكانه التقليل من ضغط الدم والذي بدوره يقلل الضغط على القلب والأوعية الدموية فيمنع من أخطار الإصابة بالسكتات القلبية والسكتات الدماغية وأمراض القلب التاجية كما أن سلامة القلب والأوعية الدموية من أهم مؤشرات السلامة الجنسية .

التقليل من الإجهاد

فالإجهاد له أثر كبير على الصحة العامة بشكل عام والصحة الجنسية بشكل خاص حيث أن الإجهاد يزيد من معدل ضربات القلب ويزيد من ضغط الدم مما يضر بالأداء الجنسي ، يؤثر بالطبع على المعاشرة الزوجية ، ولكن الزعتر من أفضل الحلول العملية التي تخلصك من الإجهاد من أجل الاستمتاع بحياة مميزة ، حيث أن أحد الفيتامينات الرئيسة في الزعتر هي فيتامين ب6 الذي يؤثر بدوره على الناقلات العصبية الموجودة بالدماغ والمرتبطة بشكل مباشر بهرمون الإجهاد .

وعند تضمينك لزعتر في نظامك الغذائي فإنك تمنع كافة أشكال الإجهاد ويعزز من المزاج ويزيل التوتر والقلق ، يمكن استنشاق زيت الزعتر البري فهو من الزيوت العطرية التي أثبت فعالية هائلة في تلك الحالات فهي تعمل على تخفيف الإجهاد ، ويمكن أيضًا وضع الزيت على الرقبة والصدر مباشرة للمساعدة في التقليل من الإجهاد بوجه عام .

تحسين الدورة الدموية

التركيز العالي لمعدن الحديد في الزعتر يجعله محفز قوي لإنتاج خلايا الدم الحمراء ، بالتالي فهو معزز قوي للدورة الدموية كما أنه يحسن من ضخ الأوكسجين لكل أجهزة الجسم الحيوية وكذلك الجهاز التناسلي لكل من الإناث والذكور على السواء مما يجعله مناسب لتعزيز القدرة الجنسية ويقوي من قوة الرجل ويعزز المعاشرة الزوجية بوجه عام .

بعض الفوائد الأخرى : يمكن استخدامه كمرهم لعلاج الثآليل ، يوفر الحماية للعين من المياه الزرقاء ، ومن التوابل اللذيذة التي تحافظ على اللحوم وتعطي نكهة مميزة للطعام ، مناسب لمتبعي الحميات الغذائية لإنقاص الوزن ، مناسب لشوي الطعام فهو يخلص اللحم من الدهون البيضاء ، فعال لعلاج أمراض اللثة وصحة الفم ، ومناسب لعلاج الأمراض الجلدية مثل الصدفية والأكزيما .

تحذيرات

يجب تناول الزعتر حسب الجرعة المتاحة لابد من سؤال خبير الأعشاب أو الصيدلي عن الجرعة المناسبة لأن الجرعة الزائدة تسبب الإضطرابات المعوية وخاصة لمن يعانون من الحساسية ، أيضًا قد يتسبب الزعتر في التفاعل مع أدوية ضغط الدم لذلك يجب استشارة الطبيب .

اضرار الزعتر البري

 

ينتمي نبات الزعتر إلى فصيلة النعناع، فهو من النباتات الغنية بمضادات الأكسدة والزيوت الطيارة، وهو أيضًا من النباتات البرية التي تستخدم في الأطعمة كنوع من التوابل ذات النكهة المميزة، كما يستخدم في بعض أنواع العلاجات ويستخدم ايضًا كمطهر طبيعي وقاتل للبكتيريا.

نبات الزعتر البري

الزعتر من النباتات المعمرة البرية التي تنمو في المناطق الجبلية تحديًا أو المناطق الصخرية، كما ينمو الزعتر أيضا على جوانب الحقول، تمتاز أفرعه بالكثافة والتي تأتي مغلفة بطبقة من الوبر على شكل زغب أبيض، أما أزهار الزعتر فلونها أحمر أو اللون الأرجواني، و تمتاز برائحتها العطرة النفاذة، وتكون قمم الأفرع أو النهايات ذات كثافة عالية، وللزعتر فوائد كثيرة على الجسم ولكن عند الإفراط في تناوله قد يتسبب في أضرار أيضًا وهذا ما سنلقي عليه الضوء.

فوائد الزعتر البري

1 – له تأثير مخفف ومعالج على ما يصيب الجهاز التنفسي من مشاكل حيث أن تناول كوب من الزعتر المغلي وبشكل يومي، يعالج بعض المشاكل مثل الالتهابات التي تصيب الشعب الهوائية، طارد للبلغم، مخفف لنوبات الربو، مخفف من السعال الديكي، بالإضافة لتحفيز الجسم على التخلص من المخاط الشعبي وطرده، كما أن استخدام زيت الزعتر في دهان الصدر يعمل على تلطيف الشعب الهوائية.

2- يساعد الزعتر على تقوية جهاز المناعة في الجسم، وتقوية عضلات القلب،  ويحد من الإصابة بتصلب الشرايين ويقلل نسب الكولسترول بالجسم.

3- له تأثير مهدئ عند الإصابة بالمغص الكلوي، كما يستخدم كمطهر لكل من المسالك البولية والمثانة ويعالج الالتهابات.

4- ينقي الدم من السموم ويستخدم كمسكن للآلام كونه يحتوي على مضادات للأكسدة.

5- يطهر الجسم من الفطريات والطفيليات الضارة مثل الأميبا التي تصيب الجسم بالدوسنتاريا، كما يقضي على الميكروبات حيث أنه غني بمادة الكلوروفيل.

6- يسهل الحركة المعدية ويساعد في تسهيل عملية امتصاص الأطعمة بالمعدة، ويستخدم كطارد للغازات، ويساعد في منع التخمر.

اضرار الزعتر البري

1 – يؤدي تناول الزعتر بكميات كثيرة إلى تهيج الأجزاء الداخلية في الجسم.

2- يتسبب الزعتر في الإصابة بحموضة المعدة مع وجود حرقان في البول.

3- قد يتسبب تناوله المفرط في الشعور بالغثيان والقيء والإسهال.

4- يحتوي الزعتر على مادة الثيمول، وتتسبب تلك المادة بالحساسية لدى البعض من الأشخاص والتي تأتي على صورة تهيج في الأغشية المخاطية للجلد.

5- يعاني البعض من الحساسية تجاه النباتات من الفصيلة النعناعية، ولأن الزعتر ينتمي لتلك الفصيلة، بالتالي هم معرضون للإصابة بالحساسية والتي تظهر على صورة طفح جلدي وتهيج للجلد والبشرة، أو قد يسبب بعض المشاكل النفسية.

6- يزيد من معدل ارتفاع ضغط الدم لذلك ينصح الأطباء مرضى الضغط المرتفع بالابتعاد وعدم تناول الزعتر حتى لا يتفاقم لديهم المرض.

7- يؤثر على إفراز الغدة الدرقية من الهرمونات ومستوياتها، وينصح الأطباء كل من يعاني من مشاكل الغدة الدرقية بعدم تناول الزعتر، ويجب أن يتم استشارة الطبيب إذا كان الشخص يتناول بعض الأدوية فقد يؤثر تناول الزعتر على مفعولها.

8- يحذر الأطباء من تناول الزعتر أثناء الحمل وخاصة في الأشهر الثلاث الأولي حتى لا يتسبب في الإجهاض للجنين، كما لا يجب أن تتناوله الأم أثناء فترة الرضاعة أيضًا.

9- قد يعرض تناول الزعتر المرضى المصابون بأمراض القلب بخطر توقف النبض بالإضافة لسرعة التنفس.

10-  يسبب الزيت المستخرج من نبات الزعتر عند ملامسته للجلد في تهيجه تهيج البشرة، وقد يكون السبب أيضًا في إصابة الجلد بالتقرحات والالتهابات وخاصة من يعانون من الحساسية.

You may also like...